زوجة شعبان : مات ‏ثلاثه‬ أمام عينه وأرجعوه دون فحصات

قالت زوجة ‏الشيخ محمود شعبان‬ أنها ذهبت لزيارته ‫‏بمستشفي‬ السجن بعد ما علموا بإصابته بشلل نصفي إثر ‫‏الجلطة‬ التي أصيب بها لتجدهم قاموا بترحيله الي المستشفي رغم إصابته ‫بالشلل النصفي‬ , ذهبت في السابعه ‫ ‏صباحا‬ لتدخل الزياره في السابعه ‫‏مساءاً‬
ليدخلوه عليها بثلاث رجال يحملونه علي ‫‏كرسي خشب‬ لا حتي كرسي طبي
وجدته في حالة صحية ‫‏سيئة جداً‬ فسألته عن سبب عدم بقائه في المستشفي
فقال لها انهم أرجعوه السجن دون إجراء اي ‫‏فحوصات‬ بالمستشفي

وقال لها اي مستشفي تتحدثين عنها قولي عنها اي اسم آخر قولي مكان لموت المعتقلين و قتلهم عمد ‫بالإهمال‬ لا لعلاجهم يقول رأيت هناك ثلاثه يموتون أمامي و أنا اصرخ فيهم ‫‏حررررررام‬ عليكم الناس اللي سيبينها تموت دي
حتي مات ‫ثلاثه‬ أمام عينه في خلال اليومين الذي جلستهم و لا أحد يعبئ
الان يقبع في ‫‏زنزانه‬ في منتهي السوء بسجن ‫‏العقرب‬ شديد الحراسة
يحرم من ‫‏حقه‬ العلاجي و من حقه ‫‏الإنساني‬ قي حتي توفير ما يتناسب معه ‫صحياً‬ بالسجن
‫‏فدورة مياه‬ الزنزانة أرضيه و نظراً لحالة الشلل التي يعاني منها فلا يستطيع إستخدامها
فيسمحون له بالخروج لدورة مياه أخري مره كل ٤٨ ساعه !!!!!!!!
كل هذا لأن تهمته خطبته و قوله قولة ‫#‏حق‬ في ‫#‏وجه‬ سلطان جائر
و يبقي#السؤال
ألم يسمع ‫‏شيخ الأزهر‬ عن حالة الشيخ محمود شعبان ؟؟
ألم يسمع ‫الشيخ برهامي‬ و شيوخ حزب النور ؟؟
أم أن شيوخ السلطان تحلوا الصمت و انتزعت من قلوبهم الإنسانية لخلاف أمثال الشيخ محمود مع أسيادهم